Overblog
Suivre ce blog
Administration Créer mon blog
10 juin 2012 7 10 /06 /juin /2012 01:14

 

reco livre Hadj Med El HankaVerso livre Hadj Med El Hanka

 

الدقة والرقة في كلام العنقا : البيت والصياح , للباحث الأستاذ محمد داود بن عمر

صفحة : 120

عن دار الفاروق للنضر والتوزيع 

الجزائر

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
10 juin 2012 7 10 /06 /juin /2012 01:01

Recto-anthologie-melhoun.jpg

Verso-anthologie-melhoun-2.jpg

كتاب الحب والمحبوب

من مجموعة دواوين كبار شعراء الملحون

******************

ابن مسايب, ابن التريكي, ابن سهلة, بن علي, عبد العزيز المغراوي

مبارك السوسي, سيدي عبد القادر العلمي

*****************

جمع و تحقيق 

محمد بن الحاج الغوثي بخوشة

تنقيع وشكل : د. جعلوك عبد الرزاق

صفحة : 374

نشر ابن خلدون _ تلمسان _ الجزائر

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
10 juin 2012 7 10 /06 /juin /2012 00:45

Recto-livre-blanc.jpg

Verso livre blanc


إصدار جديد للشاعر الملحوني الملحوني (( الدر المكنون في الشعر الملحون )) 166 صفحة

طبع المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية , وحدة الرغاية, الجزائر 

 

وذالك بتاريخ : 1996

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
29 mai 2011 7 29 /05 /mai /2011 21:26

253054_227999243877801_100000031820751_1087349_232072_n.jpg

إصدار جديد للباحث والشاعر الملحوني الأستاذ الجليل محمد حليم طوبال  (( ديوان لرخاخ في طرز لنساخ )) الجزء الثاني , عن دار النشر : فليتس للنشر بالجزائر الشقيقة

 

وذالك بتاريخ : 29/05/201147050_166089840068742_100000031820751_597039_7942345_n.jpg

الشاعر الملحوني و الباحث الأستاذ الجليل محمد حليم طوبال : الجزائر

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
31 août 2010 2 31 /08 /août /2010 02:00

------------copie-1.jpg

الملحون نظرة من الشباب

 

 

وأنا أكتب لست أعبر عن وجه نظري بل هي رؤية لكثير من الشباب الذين عرفتهم و الذين حاورتهم بشأن الشعر الملحون فهو قاعدة الشعبي لقد قدم لـــنا شعراءنا الكرام من فارق الحياة منهم و منهم من يزال في حفظ الله .لقد وثقتم لنا أدبنا الإنساني وترجمتموه إلينا في أحلى و أبهى حلله.ونحن علينا أن نكمل البناء .باهتمام كل في مجاله وكل من قدرة قلمه بناءا على ميوله شعرا كان أم نثرا أو حديثا يختص بهذا الفن العظيم

01  

الشعبي-copie-2ربما نحن كشباب اليوم و يقتصر حديثي على من جمعني بهم مجلسا أو تواصلا فقد احتكمت إلا أن المراهقة التي يمر بها أي شخص قد تقتسم بين اهتمامات كثيرة و الموسيقى فقد تأخذ حيزها الأكبر فتدوم بين الموسيقى الغربية و الشرقية وغيرها من أنواع الفنون ولكن عندما ينضج الفرد فيتجه مباشرة إلى الأغاني التي خرجت من الملحون الشعبي .فبات هذا الفن للرشد و النضج وكما يقال الأحسن الذي صدق و ليس الذي سبق . فإن الاختلاف جاري لامحال و العقل و الوجدان يذهبان إلى هذا وذاك

-------------2--copie-1.jpg

سمير الأشرفولكن منشأه يكون أبدا عند هذا الفن الأصيل .وممن سألتهم من أبناء جيلي كلهم يحبون هذا الفن ويحملونه محمل الجد . ولكنهم بوصفهم هذا يصبحون كما الذي يحب البحر فكل الناس تحبه وتكتب فيه الشعر والقصائد ولكن قلة قليلة ممن دخلوا أعماقه وتمتعوا بمناظره واستكشفوا أسراره إذن مالذي يجعل الشباب لايستكشفون هذا الفن العريق لأن ليس كل من يحب فقد أحسن حبه وهذا لم يكن من جانب العمد أو التجاهل بل هو من باب قلة قنوات التي تعرفهم ومن نضوب الوسائل التي لاتوصلهم بهذا الأدب الإنساني الذي يعني لكل فرد منا .المهم مما سبقت ذكره أن الكثير من هذا الجيل قد جربوا كل طبوع الفن وقد أوجدوا الرأي بأن الملحون لامساومة عليه وهو صورتنا الحضارية ونكهتنا ولوننا وأكثر من هذا وذاك هو كتابة لتاريخنا ومستقبلنا وإن لم نشارك الجهد في سبيل المحافظة عليه فلا أظن أنه سيأتي من يكتبه أو يشرحه لنا بأي حال من الأحوال 

سمير الأشرف-------------2-.jpg

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
21 août 2010 6 21 /08 /août /2010 04:47

-------copie-2.jpg

سمير الأشرفالشعبي-copie-2

عندما نتكلم عن الشعبي فنحن نتكلم عن امتداد و تطابق للتركيبة التي يحتويها الفرد المغاربي فمنذ عقود من الزمن لا تزال الكثير من القصائد الشعبية التي يتغنى بها الكثير من مطربي الشعبي دون أن تفقد مصداقيتها و ميزتها الخالصة و المتفردة .إنه سبيل لانهاية له و موروث ليس من السهل تناسيه .إنه فن عريق يفوح تفاصيل الحياة و أحاديث الأزقة التي احتضنت هذا الفن المعطاء .ورغم زخم الموسيقى و بعد انتشار الطبوع بهذا الشكل المذهل فإن العودة إلى هذا الطابع الموسيقي ليس منه بد .فنحن أمام صورة حضارية تلامس عواطفنا و قيمنا و أعرافنا العربية .و العقائدية فتغنت القصيدة الشعبية للوطن و الدين و الأصدقاء و الحب فإذن قد تكلمت عن مقومات الحياة و نعلم أن الشعبي يعتمد عن النص فنجد أن النصوص تتركب من ألفاظ قوية المعنى و بالغة الوصف لحالة تلك القصيدة أو تلك . إذن ما الذي يجعل هذا النوع من الأغنية يستمر بوتيرة بطيئة لكنه يستمر و يمتد بين الشعراء و بين المطربين و بين الذواقين .ففي قصيدة واحدة يمكنك التمعن فيها لأسابيع طويلة و لن يفارقك نشوتها حتى تهتم بالمعنى فالمعنى حتى تبلغ غاية الولوج إلى حالة النشوة التي تمنحك إياها قصيدة الشعبي 

 

-----------.jpgنحن بحديثنا هذا عن هذا الفن الأصيل لسنا نريد أن نلغي طبوعنا الأخرى و لكن إذن فن الطبوع الأخرى ثابت فحتما الشعبي هو الأدب الروحي لهذه الطبوع و لنا عظيم الشرف أن تكون في بلادنا هذه المادة التي تبسط قوتها و تبني صلابتها من نصوصها الجميلة و البديعة عندما تقول المكناسية أو يوم الجمعة أو الحرازأو نأتي على ذكر تجي يا نواحفقد أبدع كاتبوا هذه القصائد العريقة و أوجدوا تلامس جميع صور الإنسان المتعددة و المختلفة .

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
11 mars 2010 4 11 /03 /mars /2010 23:42

ffff.jpg

rrrr.jpg

Mahboub Bati de son vrai nom Mohamed El-Mahboub Safar Bati, il est né le 17 novembre 1919 à Médéa, et a fait ses premières études à l’école coranique où il a appris des notions en langue arabe et une partie du Coran. Sa situation sociale l’a poussé dès son jeune âge à travailler comme coiffeur, mais son amour pour l’art et la musique a été plus fort que lui. C’est ainsi qu’il s’est mis à apprendre le solfège auprès d’un artiste juif, en 17 jours. Le premier instrument musical qu’il a pu manipuler est le Cornemuse, avant que ses doigts ne se mettent à jouer du Camendja, El Oud et de la guitare. En 1937, Mahboub Bati se rend à Alger où il rejoint la troupe de Bachtarzi, pour travailler avec l’artiste M’hamed El Anka, le père spirituel de la chanson chaâbi, en même temps qu’il rejoint la troupe de la radio nationale. Grâce à la notoriété qu’il s’est faite dans le domaine musical, il a pu participer à de nombreuses manifestations culturelles et artistiques qui lui ont donné l’occasion de se frotter à des nombreux artistes et musiciens de renommée.
rrrr
Durant les années soixante, Bati a inventé un nouveau style dans la chanson populaire à laquelle il a apporté des modifications qui ont fait évoluer l’art populaire authentique. Cet artiste créateur s’est initié à la composition par une première expérience avec l’artiste Abderrahmane Aziz dans la chanson « Nedjma ». Durant les années soixante dix, les travaux de Mahboub Bati ont eu un succès incomparable, à tel point que cette période a été considérée comme étant son âge d’or artistique, à travers les chansons de : « El bareh » avec le regretté El-Hadj El-Hachemi Guerouabi - « Rah el ghali » avec Boudjemâa El Ankis - « Sali trach qalbi » avec Amar Ezzahi - « Nest’hal el kia » avec Amar El Achab - « Jah rabi ya jirani » avec Abdelkader Chaou - ainsi qu’avec les chanteuses Seloua, Nadia Benyoucef et autres… Toutes ces chansons ont émerveillé par leurs paroles et leurs mélodies, tous ceux qui ont eu le plaisir de les écouter. Mahboub Bati a quitté le domaine artistique à la suite de sa visite aux lieux Saints de l’Islam pour le Hadj en 1986, et ce, jusqu’à sa mort survenue le lundi 21 février 2000, il a été inhumé le mardi 22 février 2000 au cimetière Garidi de Kouba à Alger. Il a laissé derrière lui un répertoire très riche de paroles, de compositions et de chansons.-

fergani kamel

La Ville de Medea

rrrr

link

Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
6 novembre 2009 5 06 /11 /novembre /2009 00:36
Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
6 novembre 2009 5 06 /11 /novembre /2009 00:34
Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article
6 novembre 2009 5 06 /11 /novembre /2009 00:34
Published by El Melhoun.Patrimoine de L'humanité. - dans الشعبي الجزائري
commenter cet article

الملحون فن إنساني

  • : El Melhoun, Patrimoine de L'humanité.
  • El Melhoun, Patrimoine de L'humanité.
  • : المكان رحب يتسع لكل فنان بل لكل إنسان فتعالوا نهدي أريج عطر الإنسان للإنسان نتنفس عبق الماضي نرشف من رحيق الحاضر ونهفو للمستقبل الدعوة عامة والمحبة تامة والود موصول
  • Contact

El Melhoun.patrimoine De L'hum

  • El Melhoun.Patrimoine de L'humanité.
  • Si le patrimoine culturel, dans son acception la plus étroite, peut être considéré comme un ensemble de symboles et de mouvements nés de l’Histoire, ensemble qui se morcelle en une multitude de traditions populaires où se côtoient vérité e
  • Si le patrimoine culturel, dans son acception la plus étroite, peut être considéré comme un ensemble de symboles et de mouvements nés de l’Histoire, ensemble qui se morcelle en une multitude de traditions populaires où se côtoient vérité e

فن الملحون ديوان المغاربة



 564857_3462386271640_435486104_n.jpg

Rechercher

بين البارح واليوم

   

من دوان الملحون

صوت الملحون

 



إن السكون و الثبات يؤديان حثما إلى الإجترار ,
 وهذا الإجترار سيؤدي إلى الموت , موت الإبداع ,
 وهذا هو أكبر خطر على الملحون
ولذلك فإن الواجب يفرض العمل بقوة وصمود
 من أجل إسماع صوت الملحون
 في زمن كثر فيه الزعيق و الصخب الموسيقي




-------------copie-1.jpg3--kjj.jpgالمرحوم الشاعر محمد العناية
-------------copie-2.jpgEl-Hachemi-Guerouabi.jpg
المرحوم الفنان الجزائري المتميز الهاشمي الكروابي

الملحون المغربي

 

 

كان الملحون وسيبقى جنسا أدبيا
وفنيا يقوم قبل كل شيء على الكلمة

Catégories

أيام زمان

04في الصورة من اليمين إلى الشمال:
 الفنان الشيخ أحمد أكومي شفاه الله
الشيخ عبد الرحمان على آلة الإقاع ,
 الفنان فقيد فن الملحون الحاج الحسين التولالي, 
المرحوم علال السويسي عازف الكمان ,
 الفنان السي علي شفاه الله ,
 والراحل بنعيسى الحجام القصباوي,
 موحى التولالي: الصورة بمدينة مكناس

رحم الله عرابة مكناس الشيخ الوالي
فيلسوف الملحون سيدي عبد القادر العلمي

الشيخ بنعيسى الشليوي الفاسي
والشيخ بن غانم السلاوي
والعازف المتميز بن يوسف : رحمهم الله
03
 الشيخ محمد الخياطي بوتابث,
 و
المرحوم الشيخ إبن عبد الله المكناسي ,
 العازف المتميز علال السويسي رحمه الله ,
 الراحل بنعيسى الحجام القصباوي

الكلام المرصع


فـــــــــــــــن الملحــــــون فن ســــانــــي

الشيخ سيدي ادرس العلمي



السلطان والشاعر الملحوني مولاي احفيظ       

الشاعر الحاج محمد بن راشد