Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
17 juillet 2009 5 17 /07 /juillet /2009 00:24

الزجل في المغرب

القصيدة

مرجع هام في الأدب الشعبي المغربي ، وخصوصا إبداع الملحون

صدر عام 1970 ، نشرتها مكتبة دار الطالب عن مطبعة الأمنية بالرباط

الكتاب يقع في 704 صفحة من الحجم الكبير.

حيث عالج من خلالها مجموعة من القضايا الهامة بل الأساسية والتي لامناص منها لأي باحث يدخل غمار البحث في التراث المغربي.

الكتاب يُفتتح بتصدير هام للباحث العربي الكبير في التراث الدكتور عبد العزيز الأهواني، وبعدها تناول الدكتور الجراري لماذا هذا الموضوع بالذات، ثم المتاعب التي صادفها في البحث، وذكره للمصادر المختلفة التي اعتمد عليها، والمنهاج الذي اتبعه في البحث، وعرض مراحل الدراسة.

ثم انتقل لمناقشة بعض القضايا من خلال مدخل أساسي عنونه ب: " القصيدة الزجلية والغناء الشعبي، وفي الباب الأول تناول قضية الشكل ، الفصل الأول وضع له مفهوم الزجل وأنواعه، الفصل الثاني تناول فيه مسألة اللغة الفنية،أما الفصل الثالث فقد خصصه لمسألة الأوزان والعروض والقياسات.

الباب الثاني تناول فيه الموضوعات، حيث في فصله الأول طرح موضوع المرأة في شعر الملحون،الفصل الثاني تناول من خلاله مفهوم الحياة وفنون العيش لدى شعراء     الملحون،الفصل الثالث خصه لقضايا المدح والرثاء والهجاء والسولان والخصام في شعر الملحون.. الفصل الرابع تناول فيه الباحث القصائد التي تغنت بحب الرسول صلى الله عليه وسلم من المولد إلى الوفاة، وذكر قصة المعراج والشوق والحنين للبقاع المقدسة ثم التوسلات..والعشق الإلهي..

أما الباب الثالث فقد أفرده لأعلام الملحون وتاريخهم، حيث في الفصل الأول تطرق لمرحلة نشأة الملحون من خلال أسماء ونصوص قديمة..الفصل الثاني تحدث فيه عن مرحلة التطور، أما الفصل الثالث فتناول فيه مرحلة الازدهار، مع ذكره للائحة عريضة من شعراء الملحون الأفذاذ مغاربة ومغاربيين...



Partager cet article

commentaires

الملحون فن إنساني

  • : El Melhoun, Patrimoine de L'humanité.
  • El Melhoun, Patrimoine de L'humanité.
  • : المكان رحب يتسع لكل فنان بل لكل إنسان فتعالوا نهدي أريج عطر الإنسان للإنسان نتنفس عبق الماضي نرشف من رحيق الحاضر ونهفو للمستقبل الدعوة عامة والمحبة تامة والود موصول
  • Contact

El Melhoun.patrimoine De L'hum

  • El Melhoun.Patrimoine de L'humanité.
  • Si le patrimoine culturel, dans son acception la plus étroite, peut être considéré comme un ensemble de symboles et de mouvements nés de l’Histoire, ensemble qui se morcelle en une multitude de traditions populaires où se côtoient vérité e
  • Si le patrimoine culturel, dans son acception la plus étroite, peut être considéré comme un ensemble de symboles et de mouvements nés de l’Histoire, ensemble qui se morcelle en une multitude de traditions populaires où se côtoient vérité e

فن الملحون ديوان المغاربة



 564857_3462386271640_435486104_n.jpg

Rechercher

بين البارح واليوم

   

من دوان الملحون

صوت الملحون

 



إن السكون و الثبات يؤديان حثما إلى الإجترار ,
 وهذا الإجترار سيؤدي إلى الموت , موت الإبداع ,
 وهذا هو أكبر خطر على الملحون
ولذلك فإن الواجب يفرض العمل بقوة وصمود
 من أجل إسماع صوت الملحون
 في زمن كثر فيه الزعيق و الصخب الموسيقي




-------------copie-1.jpg3--kjj.jpgالمرحوم الشاعر محمد العناية
-------------copie-2.jpgEl-Hachemi-Guerouabi.jpg
المرحوم الفنان الجزائري المتميز الهاشمي الكروابي

الملحون المغربي

 

 

كان الملحون وسيبقى جنسا أدبيا
وفنيا يقوم قبل كل شيء على الكلمة

Catégories

أيام زمان

04في الصورة من اليمين إلى الشمال:
 الفنان الشيخ أحمد أكومي شفاه الله
الشيخ عبد الرحمان على آلة الإقاع ,
 الفنان فقيد فن الملحون الحاج الحسين التولالي, 
المرحوم علال السويسي عازف الكمان ,
 الفنان السي علي شفاه الله ,
 والراحل بنعيسى الحجام القصباوي,
 موحى التولالي: الصورة بمدينة مكناس

رحم الله عرابة مكناس الشيخ الوالي
فيلسوف الملحون سيدي عبد القادر العلمي

الشيخ بنعيسى الشليوي الفاسي
والشيخ بن غانم السلاوي
والعازف المتميز بن يوسف : رحمهم الله
03
 الشيخ محمد الخياطي بوتابث,
 و
المرحوم الشيخ إبن عبد الله المكناسي ,
 العازف المتميز علال السويسي رحمه الله ,
 الراحل بنعيسى الحجام القصباوي

الكلام المرصع


فـــــــــــــــن الملحــــــون فن ســــانــــي

الشيخ سيدي ادرس العلمي



السلطان والشاعر الملحوني مولاي احفيظ       

الشاعر الحاج محمد بن راشد